أضف كتابا ارفع كتابك الإلكترونى الآن لنضيفه للمكتبة
تحميل كتاب pdf

أعداؤك .. كيف تنتصر عليهم

يوسف ميخائيل أسعد
التصنيف: كتب تنمية بشرية
عدد الصفحات: 290 صفحة
حجم الكتاب: 15.4 ميجا بايت
مرات التحميل: 46475 مرة
ملف الكتاب: PDF
وصف الكتاب :-
إذا كان من الواجب علينا ان نبحث عن احسن الطرق وأضمنها للحفاظ على اصدقائنا وكسب اصدقاء جدد إلى صفنا، فالأجدر بنا ايضا ان نبحث عن أحسن الطرق وأفعلها لقهر أعدائنا وفل الأسلحة التى يستخدمونها ضدنا للتغلب علينا والإتيان على قوتنا.

ولقد تجد بعض الناس لا يرغبون فى أن يعلنوا على الملأ ان لهم اعداء على الإطلاق، ظنا منهم ان الانسان الناجح فى حياته لا يتربص به عدو واحد، بل يكون جميع معارفه أصدقاء له، لا يضمرون له سوى الحب والتقدير، ولا يبدون له إلا كل إمارات المودة والصفاء والواقع أن مثل هؤلاء الناس كالنعام تدفن رءوسها فى الرمال حتى لا ترى الاعداء يصوبون إليها فوهات البنادق.

وواقع الأمر ان لكل إنسان أصدقاء وأعداء، وليس من الضرورى ان يعاديك بعض الناس بسبب سوء تصرف بدر منك، أو لانك شخصية غير ناجحة فى علاقاتها الإجتماعية، فأكثر الناس نجاحا فى الحياة لم يتسنى لهم العيش بغير أعداء يكيدون لهم ويضمرون أو يعلنون لهم الحقد. وأكثر من هذا فإننا نستطيع القول بأنه كلما ضربت بسهم وافر فى الحياة، كلما كثر أصدقاؤك، وكثر أيضا أعداؤك.

ولقد كان لابد لنا أن نفكر بادئ ذى بدء فى أنواع الأعداء. فصنفنا أعداءنا الذين يمكن أن يتربصوا بنا الدوائر إلى خمس فئات، ثم عرضنا بعد ذلك لما يمكن أن يفعله العدو بك أو ما يمكن أن يخططه لإيذائك والاضرار بك. وكان لابد لنا أن نعرض للجانب النفسى ثم للجانب الفلسفى من العداء ثم لوسائل التعبير العدائى. واستغرق عرض تلك الجوانب الفصول الخمسة الأولى من الكتاب.

ونستطيع فى الواقع أن نصف هذه الفصول الخمسة الأولى بأنها استعراض للعداء والأعداء بغير عرض لما يجب عليك عمله بإيذاء أعدائك. ولقد أرجأنا ما يجب أن يكون للفصول الخمسة الأخيرة بعد أن انتهينا من عرض ما هو كائن بالفعل. وفى تلك الفصول الخمسة الأخيرة عرضنا لما يجب أن تفعله لكسب الناس إلى صفك وحشد جيش من الأصدقاء يشدون أزرك ويدعمون موقفك، ثم عرضنا بعد ذلك للمحاولات التى يجب أن تضطلع بها لكى تربح بعض أعدائك، ثم فى نهاية المطاف عرضنا لما يجب أن تسلح به نفسك من قوة.

ولسوف تجد فى طيات هذا الكتاب تفاعلا شديدا بين النظرية والخبرة الشخصية، ولكنها خبرة تحرينا فيها أن تكون خبرة عامة مقنعة لا يكاد يختلف بصددها اثنان، ولكن ليس معنى هذا ان القارئ سوف يوافق بالتلأكيد على كل ما ذهب إليه المؤلف من آراء ومواقف واتجاهات، ولكنه سوف يوافق على الأقل على أن هناك كثيرين غيره ممن سيقرأون هذا الكتاب يذهبون الى ما يذهب إليه ويتخذون نفس المواقف والاتجاهات التى اتخذها.

المحتويات :-
مقدمة.
الفصل الاول : أنواع مختلفة من الأعداء.
الفصل الثاني : ماذا يدور في قلب عدوك؟
الفصل الثالث : سيكولوجية العداء.
الفصل الرابع : فلسفة العداء.
الفصل الخامس : وسائل التعبير عن العداء.
الفصل السادس : حصن جبهتك الداخلية.
الفصل السابع : استخدم السلاح المناسب مع عدوك.
الفصل الثامن : كون لنفسك جيشا من الاصدقاء.
الفصل التاسع : حاول ان تربح بعض أعدائك.
الفصل العاشر : بالقوة وحدها تهزم أعداءك.
للمؤلف.